كورسات التسويق الرقمي

كيفية كتابة الخطة التسويقية

أسباب فشل المشاريع بناء العلامة التجارية بناء براند تسويق الكتروني خطة تسويقية كتابة خطة تسويقية Mar 04, 2022
كتابة خطة تسويقية

الخطة التسويقية هي خريطة الطريق الخاصة بك للعثور على العملاء والاحتفاظ بهم. من خلال التخطيط خطوة بخطوة لتسويق شركتك.

 

اذًا، كيف تكتب خطّة تسويقية مُحكمة؟

قابلة للتنفيذ والقياس؟

 

تتكوّن الخطّة التسويقيّة الاحترافيّة والغير مُعقّدة في نفس الوقت من 8 أجزاء، نبدأ بالقسم الأول:

 

  1. 1. تحديد العلامة التجاريّة:

 

في هذا القسم، علينا تحديد 3 ركائز أساسيّة لشركتنا أو مشروعنا القادم، وهي:

أ. رؤية الشركة

ب. الميزة التنافسيّة

ج. القيمة الاعتباريّة في السوق

 

  1. 2. تحديد العملاء:

 

الغرض من الأعمال التجارية هو الحصول على ثقة العميل والاحتفاظ به. وهذا يجعل فهم العملاء على رأس أولويات أي عمل تجاري.

 

يٍساعدك تصوّر المُنافسين ودراستهم على تصور العملاء المُحتملين الذين تستهدفهم؛ ما يُساهم في تطوير رسائل العلامة التجارية وأساليب التسويق التي سوف يتردد صداها معهم.

 

  1. 3. تحليل المُنافسين وفهمهم:

 

في هذا القسم، يجب أن تفهم ما يفعله منافسوك وكيف تترابط خدماتهم مع خدماتك. تحليل مواقع المنافسين ووصف المنتجات وطريقة عرضها وخططهم التسويقية والاستراتيجيات. تحدث مع عملائهم وعن احتياجاتهم. ولا تغفل فرصة معرفة المزيد ودراسة منافسيك باستمرار.

 

  1. 4. تحليل المشروع:

 

هنا، حان الوقت الآن لإلقاء نظرة فاحصة على عملك الخاص. يمكنك القيام بذلك باستخدام تحليل SWOT الكلاسيكي - تحديد نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات.

 

  1. 5. حدد اختلافك:

 

لا تحاول أن تبدأ مشروعًا جديدًا وأنت لا تعرف ما الذي يُميّز مشروعك عن السوق المُنافسة.. ولا يوجد مشروع بدون أدنى حد من الاختلاف ونقاط المنافسة الغير متوفرة عند المُنافسين.

 

انتبه إلى أن الاختلاف قد يكون بفريق العمل، بروح الفريق، بالخبرة، بفريق التسويق وقوته، بقناة تسويق جديدة، هنا عليك أن تُحدد ما الذي تختلف فيه عن الآخرين؟

 

  1. 6. رسم مسار رحلة العميل:

 

هدفك هو توصيل الرسائل المناسبة إلى الأشخاص المناسبين في الوقت المناسب. من الضروري التواصل مع علامتك التجارية باستمرار طوال رحلة العميل بالكامل معك - من الاكتشاف إلى الشراء إلى دعم ما بعد الشراء وتكرار الأعمال.

 

وفي هذه الجزئيّة الأكثر أهمية وخطورة من الخطة التسويقيّة عليك أن تكون في أقصى حالتك المزاجيّة وأنت تكتبها، لماذا؟ لأن كل عملك قائم عليها.

 

سأساعدك قليلًا، في رحلة العميل عليك طرح الأسئلة التالية:

 

أ. مرحلة الانتباه

كيف سنجعل هذا الشخص على دراية بعملنا؟

 

ب. مرحلة الاهتمام

كيف سنجعلهم مهتمين بعملنا؟

 

ج. مرحلة الرغبة

كيف سنحفز رغبة الشراء لديهم؟

 

د. مرحلة الفعل

كيف سنجعلهم يتخذون قرار الشراء؟

 

 

ه. مرحلة الولاء

كيف نجعلهم مخلصين لعملنا؟

 

  1. 7. إنشاء خطة العمل الخاصة بك:

 

هذا القسم هو أكثر الأقسام العمليّة من خطتك التسويقيّة، وهو ما يُمكنك فصله عن الخطة التسويقيّة ليصبح لوحده هذا الفصل "خطة إعلانيّة".

 

عليك تحديد التالي:

 

أ. ما هي ميزانيتك التسويقية؟

ب. فريق التسويق الخاص بك؟

ج. من المسؤول عن التسويق؟

د. ما هي استراتيجية الاعلان الخاصة بك؟

ه. كيف ستوزع خدماتك؟

و. كيف ستقوم بإنشاء أو تحديث موقع الويب الخاص بك؟

ز. ما هي استراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك؟    

ح. ما هي استراتيجية التسويق بالايميل الخاصة بك؟

ط. ما هي استراتيجية الحملات الاعلانيّة المدفوعة؟

ي. ما هي استراتيجية العلاقات العامة الخاصة بك؟

ك. ما هي استراتيجيتك بعد البيع

 

  1. 8. القسم الثامن والأخير: المراقبة والقياس والتحسين:

 

تمثل مؤشرات الأداء الرئيسية للتسويق جزءًا مهماُ في استراتيجية نمو عملك. إذ تعتبر هذه المؤشرات أكثر من مجرد عمال مراقبة أوفياء لعملك، فهي تمنحك في الواقع القدرة على التمييز بين التسويق الفعال والحملات الإعلانية الغير ناجحة.

 

 

على الرغم من أن قياس الربحية يمثل نوعاً من التحدي، إلا أن هناك مؤشرات KPIs أخرى يمكن أن تساعدك في تقييم ما إذا كنت تدير عملية تسويقية ناجحة، مثل:

نمو الايرادات.

نسبة الترافيك/ التحويل

تكلفة اكتساب العملاء

حساب العائد على الاستثمار

قيمة بقاء العميل

التفاعل عبر وسائل التواصل الاجتماعي

العملاء المحتملون Leads

 

على الرغم من وجود المئات من مؤشرات الأداء التسويقية المهمة، إلا أن المفتاح هنا هو تحديد الأولويات ومعرفة المقاييس التي يجب التركيز عليها.

 

بجانب القياس والتحسين للأنشطة التسويقيّة التي ستقوم بإعدادها وفقًا لهذا الدليل، عليك أن تحرص في هذا الجزء الـ 8 على وضع خطّة: "كيف سيستمر الأداء للأفضل"؟.

 

وهذا الجزء الكثير من رواد الأعمال يغفل عنه، ولا يعرفون ما الذي يجب فعله بعد أن نصل لأهدافنا المكتوبة في خطتنا التسويقية.

 

أتمنى أن أكون ساعدتك على فهم الخطة التسويقية وطريقة كتابتها.

إنْ كُنت تقرأ لي لأوّل مرّة؛ اسمي جهاد مُصطفى، أدرس ماستر التسويق الرقمي وأعيش في بلجيكا، مُتخصص في الحملات الإعلانيّة الرقميّة، وأنا هنا لأساعدك على التسويق لمشروعك.

بين عامي 2020-2021 أدرت أكثر من 500 حملة اعلانيّة لعدّة متاجر وشركات كُبرى، مُعظمها في المملكة العربيّة السعوديّة، بعائد استثماري يفوق 10 مليون ريال سعودي.. خلال هذه الفترة وبعد دراستي ماجستير التسويق الرقمي في بلجيكا، واعتمادي كشريك مُعتمد في برنامج شُركاء جوجل، وبرنامج المسوّقين المُعتمدين في فيسبوك، اكتسبت خبرات ومهارات مُتقدمة في إدارة الحملات الاعلانيّة، لذلك سوف تتعلّم معي بشكل شخصي ومُباشر.

 
 
انضم لكورس التسويق

تود بعض المُساعدة، المجانيّة؟!


احصل على دليل خطتنا الإعلانيّة وأهم الخطوات التي يجب اتباعها قبل إطلاق الحملات الإعلانيّة..  سيتم تسليمها إلى بريدك الإلكتروني مُباشرة!

نحن نكره الرسائل المزعجة. لن نبيع معلوماتك أبدًا، سنرسل محتوى مفيد لك كصاحب مشروع أو متجر.